04‏/02‏/2011

أكتب للتاريخ




أكتب للتاريخ كي يقرأه أبنائي وأبناء إخوتي وكل الجيل القادم

أكتب للتاريخ كي يدرس ابناؤنا ثورة 2011

أكتب للتاريخ كي تقرأه أم كل شهيد قدمت ولدها فداءً للوطن


أكتب للتاريخ كي يقرأه كل مصاب وجريح في سبيل الوطن


أكتب للتاريخ كي يعرف العالم كم كان المصريون أبطال

أكتب للتاريخ كي يرى الناس كيف ينصر الله الحق ولو بعد حين

أكتب للتاريخ كي يعلم الناس كيف يتم تضليلهم عبر وسائل الإعلام

أكتب للتاريخ لأسطر بها ولادة بلد كانت وستكون قائدة الأمة وأم بلاد الشرق

أكتب للتاريخ كي أسجل تاريخ ولادة مصر الحرة

أكتب للتاريخ ليعلم أبناؤنا كم ضحى آباؤهم وأمهاتهم من أجلهم

أكتب للتاريخ كي ننصب يوم الثلاثاء عيدًا لشهداء ثورة 2011

أكتب للتاريخ لنتذكر خالد سعيد ومن سبقوه وتبعوه من شهداء للتعذيب أو للثورة

أكتب للتاريخ لنتذكر بو عزيزي فتيل الثورة التونسية التي كانت أول الغيث وبداية الأمل

أبهرني خطاب السيد عمر سليمان الذي رأى أن المتظاهرين هم إخوان أو عملاء

وترد عليه نوارة نجم فتقول أن الإخوان إذا كانوا بهذا العدد فكيف تقول أنهم جماعة محظورة

لقد خرج المصريون في ثمانية ملايين يوم الثلاثاء اي ثمن الشعب المصري عدا من يتفق معهم ولم يستطع الخروج أو يخشاه

والرد الثاني أن من نزل ورأى الناس المتظاهرين يعلم جيدًا أن فيهم يساريين وشيوعيين ومسيحيين

أما الرد الثالث فإذا كان ثمن الشعب المصري عملاء وخونة وذوي أجندات خفية أو مأجورين

فماذا كان يفعل هو كرئيس المخابرات المصرية عندما ترك إسرائيل أو إيران أو غيرها من البلاد تجنيد هذا العدد

كما أشار إلى ما خسرته مصر من أموال في العشرة ايام الماضية من اموال السياحة مثلاً أو من أعمال السلب والنهب

وأشير إلى أن ذلك ثمنًا رخيصًا أمام ما خسرته طيلة ثلاثين عامًا

خرج أولاد عبد الناصر والسادات بعد حكم أبويهما بلا أموال

بينما خرج هو وأولاده وأعوانه بمال مصر

أشار إلى أعمال السلب والنهب وهل المتظاهرين هم الذين قاموا بذلك ام أنتم عندما غيبتم الأمن وأخرجتم المجرمين والدهماء

أشار إلى توقف الأعمال وهل توقفت الأعمال بسبب التظاهر أم توقفت بسبب انقطاع الإنترنت والهواتف

لقد عاد العمل منذ الأمس بعودة الإنترنت وتعود البنوك إلى أعمالها دون أن يوقف ذلك الثورة

أما من يقول أن الثورة الشعبية تسبق الاحتلال

فأشير إلى نجاح الثورة الفرنسية والأمريكية التي استقلت عن بريطانيا العظمى

لقد بدأ الأمر من مجموعة كلنا خالد سعيد

وبعد بث الأمل الذي أعطتنا إياه تونس

لا أمريكا تستفيد من ذلك لأن مبارك رجلها ولا اسرائيل لأم مبارك هو عونهم

كذلك أشير إلى عناوين الصحف الإسرائيلية تؤكد خوف إسرائيل ورعبها مما يحدث في مصر لا العكس

تؤكد رفضها لما تفعله أمريكا وتحذيرها لقادتها ببدء الحوار مع سوريا والسلطة الفلسطينية لأن مصر لن تعود هي الجار الصديق بعد الآن

http://www.masrawy.com/News/Egypt/Politics/2011/february/4/israel_egypt_bbc.aspx

أما الفريق أحمد شفيق فقد بلغ مني التاثر مبلغه عندما قال أن الرئيس كان يجب أن يودع بما يليق وأن ضباط الثورة عندما خلعوا فاروق ودعوه بنفسهم ورفعوا له التحية العسكرية وضربوا له السلام الملكي مع إحدى وعشرين طلقة لا يُحتج عليه بابشع الألفاظ


وعليه يرد حمدي قنديل في نقطة وأرد أنا في نقطتين

يقول حمدي قنديل

إن فاروق تنازل عن العرش فورًا حقنًا لدماء شعبه على الرغم من أنه ملك لا رئيس بينما يتشبث مبارك بالحكم بعد ثلاثين عامًا من الحكم وعشرة أيام من الثورة

ثم يعده بأن يضرب له 121 طلقة لا 21 طلقة فقط إن رحل

وأرد أنا في نقطتين الأولى أن أبشع الألفاظ هي دليل على انحدار الأخلاق والتي أدى إليها الفساد المستشري منذ ثلاثين عامًا وسوء التعليم والإعلام والبطالة بينما كان الشعب المصري وقت فاروق أكثر رقيًا

النقطة الثانية أن فاروق على الرغم من فساده وترفه لم يكن سفاحًا ولم يبعث لشعبه الأعزل بقتلة مأجورين

أخيرًا في حوار مبارك مع قناة

ABC

قال أنه يود الاستقالة لكنه يخشى من الفوضى

وهل هناك يا سيادة الرئيس فوضى أكثر مما أدى إليها حكمك وقراراتك إنت ونظامك ليس فقط في الثلاثين عامًا الماضية وإنما في العشرة أيام الماضية


لم لم تفهمنا أنت وأعوانك فتكون لنا بحق رئيسًا وأبًا وجدًا

هكذا يرى الأستاذ فهمي هويدي

http://www.masrawy.com/News/Egypt/Politics/2011/february/4/fahmihwadi_understand.aspx

إن المصريين يتحدون للمرة الأولى إسلاميين سلفيين إخوان يساريين

مسيحيين ومسلمين

صغارًا وشبابًا وكبارًا

أغنياء وفقراء

خريجو الجامعة الأمريكية والألمانية وغير متعلمين

سكان الأحياء الراقية وسكان العشوائيات

وحدهم الظلم والقهر والفساد والتعذيب

يعبر المصريون عبورهم العظيم نحو الحرية كما يرى هيكل

http://www.masrawy.com/News/Egypt/Politics/2011/february/4/hikal_egyption.aspx

اتحد الأوروبيون على اختلاف دياناتهم ولغاتهم

فلم لا يتحد المصريون وقد ولدوا من رحم واحد وشكلوا من نسيج واحد

نسيج شكلته ممارسات الفساد والظلم والقهر والفساد

لكل من تعاطف مع مبارك بعد خطابه الأخير

أنسيتم مع ضاع من مصر في ثلاثين عامًا

أنسيتم ضحايا العبارة وحريق المسرح

أنسيتم خالد سعيد وكل المعذبين من قبله

أنسيتم احتكار أحمد عز الذي يؤكد الجميع أنه كان واجهة علاء وجمال مبارك والي القوه اليوم ككبش فداء وهربوا إلى لندن تاركين والدهم لنا

أنسيتم دخل قناة السويس

أنسيتم كل ذلك لمجرد أنه قال لقد أفنيت عمري في خدمة البلد

انسيتم خطابه عند تولي الرئاسة سنة 81 عندما وعد أنه لن يمضي أكثر من فترتين فأمضى خمسة

وقال بأن الكفن لا جيوب له فاتضح أن أكفانه هو وأولاده وأعوانه لها جيوب كثيرة

لقد أمهله الله كثيرًا لكنه تصور أنه أهمله، وبعث له بالعديد من العظات منها وفاة حفيده الذي رحمه الله من ان يكون خلفًا لأسوء سلف

وبعث له ثورة تونس وهروب بن علي لكنه لم يتعظ
ولم يتخل عن عناده العسكري العتيد

أما من يخشى من الفوضى فاقول إن الفوضى من صنعهم


حاول أن تتابع أنباء تونس لترى أنها تعيش الآن فترة انتقالية تعد للانتخابات دون أية فوضى




أخيرًا أذكر لكل من يحب مصر حتى وإن لم تتفق معي ادع اليوم لمصر وانتصار الحق وهلاك للظالمين

والله يعلم وهو خير العالمين أين الحق وأين الظلم


تحليل متميز


أرجو قراءته

http://www.facebook.com/note.php?note_id=10150090818707319&id=565170684&ref=nf


هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

Wow that was strange. I just wrote an incredibly long comment
but after I clicked submit my comment didn't appear. Grrrr... well I'm not writing all that
over again. Anyways, just wanted to say excellent blog!

My web page: Arabic Books