27‏/12‏/2007

ترجمات 2





لغات الحب الأربعة

1. الكلمات
كالإطراء والتقدير والاستحسان
حاول أن تجعل كلماتك صريحة ومباشرة

2. الاستغلال الأمثل للوقت
امنح من تحبه كامل انتباهك وانظر لعينيه


3. الهدايا
مجرد وسيلة لتخبر من تحب أنك تهتم به وتتذكره في غيابه


4. تقديم الخدمات
وهي أكثر النقاط التي يغقل عنها الكثيرون فهي وسيلة للتخفيف عن من تحب وكأنك تقول "تهمني راحتك"


إذا كنا نتحدث عن الزواج تحديدًا كنوع من أنواع الحب فعليك دومًا مراعاة ما يضايق شريكك حتى إن كان ذلك شيئًا تراه أنت أمرًا تافهًا لأن تكرار الأمور الصغيرة كعدم مراعاة الترتيب والإهمال وعدم المساعدة إلقاء الملابس والمناشف على الأرض وما إلى ذلك هو ما يتحول في النهاية إلى نفور نفسي يقوض بنيان الزواج






10 وسائل للتقرب من شريك حياتك:

1. فكر دومًا كيف يمكنك إسعاده.
2. ارو له يومك واطلب رأيه في أمورك.
3. تحدث إليه في الهاتف حينما تقضي وقتًا طويلاً في العمل أو حينما تسافر.
4. خطط لبعض الأنشطة الجديدة كل فترة كحضور حفل ما أو رحلة أو نزهة خلوية.
5. رتب له دعوةً على العشاء خارج المنزل في مكان يقدم طعامه المفضل.
6. تنزها معًا وأمسك يديه أثناء سيركما.
7. اترك له رسالة رقيقة على الوسادة أو وردة أو ابعث له رسالة على هاتفه أو بريده الإليكتروني.
8. تبادل الهدايا والورود حتى لو كانت بسيطة.
9. سجل أغانيه المفضلة أو أغنية جديدة يذكرك معناه بذكرى بينكما.
10. أخيرًا أحبه بصدق وأخبره دومًا بذلك.

وعلى الرغم من كل ما سبق فلا تجعل حياتك وقفًا على أحد مهما كانت منزلته بحيث تضيع حياته إن فقدت أحباءك بسبب سنة الكون من موت أو حياة أو سبب بعض المصاعب من خلاف وغدر وخيانة. لا تجعل ارتباطك بشخصٍ ما مهما كانت درجة حبك له هو ما يمنح حياتك الكمال والسعادة، بل اجعل هذا الارتباط هو ما يكمل سعادتها وحاول أن تجد سعادتك وقيمة نفسك في عدة أمور.

وتذكر دومًا قول الكاتب الشهير كيم كاترال:
"لا ينجح نصفا إنسان في تكوين كيان واحد سعيد، لكن باستطاعة شخصين كاملين ناضجين أن يصنعا ارتباطًا ناجحًا بل ارتباطًا مذهلاً...


إلى من يتعللون بعد فشل الزواج "كان هو الوحيد أمامي أو هي الوحيدة التي وجدتها في هذا الوقت"

افترض وافترضي أنك تمتلك مؤسسة ما وتريد تعيين بعض الموظفين، فهل ستقبل من يتقدم إليك أيًا كان سواءً أكان مؤهلاً أم غير ذلك؟ أم تضع معايير معينة مهمة وضرورية ومحددة تتفق ومتطلبات تلك الوظيفة

من كتاب "كيف تحب نفسك ومن حولك؟"



ترجمات 1




"دائمًا ما يلقي الناس باللوم على ظروف الحياة، لكني لا أؤمن بأن ظروف الحياة هي ما تشكل حياة الإنسان. إن أولئك الذين تبتسم لهم الحياة هم من ينهضون للبحث عن كل ما يتمنونه ويرغبون به، بل يسعون لصنعه بأيديهم إن لم يجدوه"


برنارد شو
من كتاب "اكتشف نفسكSeize your day "



21‏/12‏/2007

هل تعلم كم أريد أن أخبرك؟!




مش عايزة تقولي لي حاجة"

هكذا تنتهي مكالمته الهاتفية معي، ودائمًا ما تكون إجابتي: "شكرًا يا حبيبي. ربنا ما يحرمني منك"

أهذا صحيح؟

أليس لدي ما أخبرك إياه حقًا؟

لا والله يا أحب الناس، بل أريد أن أقول الكثير والكثير!

أريد أن أخبرك كم أحبك وأشتاق إليك

أريد أن أخبرك كم يعتصر قلبي من ألم، لأني لا أعلم متى أراك؟!

أريد أن أخبرك أنني أبكي دائمًا بعد مكالمتك

أريد أن أخبرك كم أنا فخورة بك وبأنني ابنتك

أريد أن أخبرك أني انبهر بصبرك وجلدك وحسن إيمانك!

أحسبك كذلك ولا أزكي على الله أحدًا


أتعلم يا أبي الحبيب لم لا أخبرك بهذا كله?!


لأني أشفق عليك في وحدتك...

أشفق أن تشجيك عباراتي بدلاً من أن تسرك

أشفق أن تحزنك بدلاً من أن تسعدك

أشفق أن تعذبك بدلاً من أن تطربك



لكني أعلم دومًا أن الله لن يخزيك ولن يخزينا أبدًا أعلم أن الله حسبنا وهو نعم الوكيل، وأنتظر جزاء صبرنا أن نراك بيننا أنت وأمي الصبورة....


لأن هذه حقًا هي جائزة السمآء

18‏/12‏/2007

ما ليش دعوة !......يا عم وأنا مالي ! خلينا في حالنا أحسن!..؟!




ذات يوم كنت أسير بمحاذاة الشاطئ، ورأيت نجوم البحر وقد قذفتها الأمواج بعيدًا عن الشاطئ، ولاحظت أن امرأة تجمع نجوم البحر، وتلتقطها لتعيدها للبحر من جديد

سألتها: "لم ترمين نجوم البحر في الماء؟"، فردت : "لقد ارتفعت الشمس إلى عنان السمآء، وسرعان ما تزيد درجة الحرارة وتموت نجوم البحر، أنا أرميها وأعيدها للبحرلأعطيها فرصة جديدة للحياة من جديد". فقلت: "لكنك لن تستطيعي أبدًا أن تنقذيها جميعًا. إن الشاطئ يمتد بلا نهاية، ولن تشكل محاولاتك أي فارق"...عندها التقطت المرأة نجمة أخرى، ورمتها في البحر، وقالت: "ربما؛ لكنني أحدث فارقًا في حياة هذه النجمة، أليس كذلك؟
من كتاب "كيف تحب وتصبح محبوبًا" ترجمة واحدة صاحبتي

17‏/12‏/2007

هلا حاولنا أن نتفاهم!




حوار بين الذكر والأنثى

قال لها : ألا تلاحظين أن الكون ذكرًا؟
فقالت له :بلى لاحظت أن الكينونة أنثى

قال: ألم تدركي أن النور ذكر؟
قالت: بلى أدركت أن الشمس أنثى

قال: أوليس الكرم ذكرًا؟
قالت: نعم، لكن الكرامة أنثى

قال: ألا يعجبك أن الشعر ذكرًا؟
قالت: يعجبني أكثر أن المشاعر أنثى

هل تعلمين أن العلم ذكرًا؟
أعرف أن المعرفة أنثى


أخذ نفسًا عميقًا وهو مغمض العينين، ثم عاد ونظر بعد لحظات

سمعت أحدهم يقول أن الخيانة أنثى
ورأيت آخرًا يكتب أن الغدر ذكرًا

لكنهم يقولون أن الخديعة أنثى
ويقلن أن الكذب ذكرًا

هناك من أكد لي أن الحماقة أنثى
وأثبت لي آخر أن الغباء ذكر

أظن أن الجريمة أنثى
وأنا أجزم أن الإثم ذكر

تعلمت دومًا أن البشاعة أنثى
وأنا أدركت أن القبح ذكر




تنحنح ثم أخذ كأس الماء وشربه دفعة واحدة، أما هي فخافت عندما رأته يمسك الكأس، لكنها ابتسمت عندما رأته يشرب...ابتسم لابتسامتها



أنت محقة فالطبيعة أنثى
وأنت أصبت فالجمال ذكر

لا بل السعادة أنثى
نعم لكن الحب ذكر

أعترف لك بأن التضحية أنثى
لكن الصفح ذكر

أنا على ثقة بأن الدنيا أنثى
نعم لكن متأكدة من أن القلب ذكر



لا زال الجدل قائمًا، ولا زالت الفتنة نائمة....سيبقى الحوار مادام السؤال ذكرًا، والإجابة أنثى