21‏/12‏/2010

أفلا يتدبرون


في برنامج شديد الروعة تعرضه الرسالة، يتحدث د. صبري الدمرداش عالم في العلوم الطبيعية مع مستضيفه د. علي المشد عن عجائب قدرة الله في خلقه. شاهدت يوم الأحد الماضي الحلقة الأولى من النمل، وتحدث فيها عن وقفات تدور حول سورة النمل.

الوقفة الأولى: أن النمل بالفعل يتحدث لغة وكلامًا ولا يصدر منه مجرد صوت، لكن الإنسان هو الذي لا يتمكن من سماع لغة النمل لأنه أذنه مصممة على أن تسمع الأصوات التي يترواح ترددها بين ٢٠ إلى ٢٠ ألف هرتز.

الوقفة الثانية: أن المعجزة هي معجزة سيدنا سليمان وليست النملة لأن كل النمل يتحدث

الوقفة الثالثة: معنى تبسم ضاحكًا أنه سرَّ من قولها لأن التبسم إما تعجب أو سخرية أو سرور، فاقتران كلمة ضاحكًا تعني أنه سرور من سيدنا سليمان عليه السلام

الوقفة الرابعة: أن سروره لأن النملة كانت فصيحة ومهذبة في خطابها مع النمل وفي خطابها عن سيدنا سليمان

الوقفة الخامسة: فصاحتها والإعجاز، تنص الآية:

"حتى إذا أتوا على واد النمل قالت نملة يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان وجنوده وهم لا يشعرون"

يا: نادت
أيها: نبّهت
النمل: خاطبت
ادخلوا: أمرت
مساكنكم:نصّت
لا يحطمنكم: حذّرت
سليمان: خصّصت
وجنوده: عمّمت
وهم : أشارت
لا يشعرون: اعتذرت نيابة عن سيدنا سليمان وجنوده

الوقفة السادسة: أن النمل يتحدث ثلاث لغات. اللغة الأولى هي لغة الكلام، واللغة الثانية هي لغة الروائح أو الفرمونات والتي تنقسم إلى أربعة أنواع منها فرمون الأثر حيث تستطيع كل نملة أن تتبع أختها، وفرمون التحذير حيث تحذر أحداهم أو بعضهم بقية أمتها من خطر ما

الوقفة السابعة: لم سميت سورة النمل أو سورة النحل بالاسم الجمع بينما سميت سورة البقرة أو الفيل أو العنكبوت بالاسم المفرد؟

بالنسبة لسورة لنمل أو النحل فكانت التسمية لأنه يعيش في أمة متكاملة منظمة، لذا فمع أن من تكلمت كانت هي النملة الملكة فلم يكن ذلك يمثل معجزة ما وإنما الإعجاز في أمة النمل أو النحل ككل، أما البقرة فقد كانت تتحدث عن بقرة بعينها، وكذلك الفيل، بينما العنكبوت هو عالم فردي مليء بالعدوانية والشراسة والخسة لذلك فلا مجال للجمع فلا وجود لأمة تسمى بالعناكب.

الوقفة الثامنة: ذُكر الذباب والبعوض في القرآن دون أن تُسمى سورة بهذا الاسم. نقطة بحثية لا يزال الباحثون يضعونها موضع دراسة

الوقفة التاسعة: سلوك النمل هو موضع دراسة فالنمل يمثل أمة كاملة أمة شديدة النظام لا مجال فيها لمن هو أناني أو فردي ولا مكان فيها لعاطل أو خامل ولا مجال فيها لفردية القرار، أمة لا تعاني من الازدحام على الرغم من التكتل السكاني وذلك لأنها شديدة النظام. يقول د. صبري أنهم يزرعون ويبنون بيوتهم وأن لهم ماشية وأنهم يدفنون موتاهم وهم كما النحل عبارة عن الملكة والشغالات والذكور والعساكر. ومن أمم النمل ما يُسمى النمل الأحمر وهو ما يوصف بالإرهابي له جيش نظامي له مقدمة ومؤخرة وميمنة وميسرة والملكة الأم تحارب معهم. لا يقف أمام هذه الجيش أي مخلوق حتى لو ثعبان، ولا يردعه سوى الماء أو النار.

الحلقة شديدة الروعة الجزء الثاني الأحد القادم 26 ديسمبر على قناة الرسالة الساعة الثامنة بتوقيت القاهرة التاسعة بتوقيت مكة المكرمة

رابط لتحميل ومشاهدة الحلقتين

http://www.forsanelhaq.com/showthread.php?t=110310

صفحة د. صبري على الفيس بوك

http://ar-ar.facebook.com/pages/Dr-Sabry-Aldemardash-aldktwr-sbry-aldmrdash/163753716623?v=wall&filter=1

وفيها تجدون الموضوع نفسه في برنامج بيني وبينكم مع المميز محمد العوضي


مخلوقات أخرى:


* البعوض


"إن الله لا يستحي أن يضرب مثلاً ما بعوضةً فما فوقها"، إن خلق الله عظيم فالبعوضة مثلاً التي ضُرب بها المثل هنا عجيبة الخلق. من عجائب خلقها أن لها خرطوم مقسم لثلاث شفرات شفرة تضع مخدرًا وتقطع ثم شفرة تنشر وأخيرًا شفرة تسحب الدم، حيث تتغذى على ما في الدم من بروتين وحديد وغالبًا ما تكون البعوضة أنثى تعمل على تغذية البيض قبل أن تضعه.


تلدغ البعوضة الإنسان الذي تناسب درجة حرارته ما تريده ولذا فقد تلدغ شخصًا دون الآخر على الرغم من وجودهما بالغرفة نفسها، وكذلك تلدغ الأطفال أكثر لأن جلدهم أنعم، كما تلدغ صاحب الدم الجديد كما هو معروف لمن يزور الأرياف.


* الذباب:

أما الذباب ففيه من العجائب الكثير، ففي قول الله تعالى: "يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لَنْ يَخْلُقُوا ذُبَاباً وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ وَإِنْ يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئاً لا يَسْتَنْقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ" دليل على عدم قدرة الإنسان على استرجاع ما يقع عليه الذباب ربما لصغره لكن العلم أثبت سببًا آخر هو أن الجهاز الهضمي للذباب سريع للغاية وغير معقد ويعتمد على الهضم الخارجي حيث يفرز إنزيمات تحلل المواد الكربوهيدراتية ليهضمها بسهولة فور ابتلاعها. هذا في تفسير الآية وفي غير ذلك، فإن للذباب ثلاثة قلوب كما الطائرة لها ثلاثة محركات، ولها ما يقرب من ٤٠٠٠ عدسة في عيونها تجعلها حساسة لأي حركة وهو ما يجعل قتلها صعبًا حتى بمضرب الذباب.


* العنكبوت:

"وإن أوهن البيوت لبيت العنكبوت لو كانوا يعلمون"


الوهن هنا نوعان مادي لكل مخلوق عملاق بالنسبة للعناكب، وإن كان يعد قويًا كالفولاذ بالنسبة للحشرات الأخرى التي لا تتمكن من استنقاذ نفسها إن وقعت في شباكه، ومعنوي لأنه بيت محروم من معاني المودة والرحمة التي يقوم على أساسها كل بيت سعيد‏,‏ وذلك لأن الأنثي في بعض أنواع العنكبوت تقضي على ذكرها بمجرد إتمام عملية الإخصاب وذلك بقتله وافتراس جسده لأنها أكبر حجما وأكثر شراسة منه‏,‏ وفي بعض الحالات تلتهم الأنثي صغارها دون أدني رحمة‏,‏ وفي بعض الأنواع تموت الأنثي بعد إتمام إخصاب بيضها.


سبحان الله

هناك 3 تعليقات:

هبة المنصورى يقول...

تصدقي يا روبي.. مرات كتير أوي اقعد اتأمل في صفوف النمل اللي كان هاجم بشراسة علينا في الصيف.. ولاحظت إن النملة اللي راجعه الجحر بتقابل النمل اللي طالع وتقرب كإنها بتقول لكل واحدة حاجه على إنفراد.. وقلت أوريها لأخويا أحسن يكون بيتهيألي بس هو حس بكده برضه.. سبحان الله

mero يقول...

يعني بس الواحد يقول ايه ياروبي
بحد سبحان الله
وما اوتيتم من العلم الا قليلا

بجد ياروبي جزاك الله كل الخير لنشرك تلك المعلومات القيمه
معرفتك ولو حتى في اضيق الحدود هى شئ رائع
دائمة التحدث انا عنك وعن تفكيرك الراقي وخلقك العالي
حقظك الله ووفقك لما يحبه ويرضاه
كل تحياتي الملئه بكل الود

كما أنا يقول...

مقال و لا أروع

ربنا ينفعك بيييييه في الآخرة يا رب زى ما نفعتينا

رائع يا روبي
و سبحااااااااااااااان من خلق فسوى
سبحانه
سبحانه