05‏/08‏/2010

على اسم مصر


في برنامجه "بلا حدود" وتحت عنوان الأطفال العباقرة في العالم العربي قابل أحمد منصور شاب ربما لا يتجاوز العشرين من عمره والذي اكتشفت موعبته منذ كان في الثامنة من عمره

http://www.aljazeera.net/NR/exeres/F9EFF8BC-540D-4EF2-86A8-D06AB731CD74.htm




وفي برنامج كلام نواعم قابلت النواعم الدكتور وائل محمود وطفله النابغة محمود الذي يبلغ من العمر ثمانية أعوام


http://www.shorouknews.com/ContentData.aspx?id=170854




تنوعت مشاعري بين الأمل والانبهار والحمد وبين الشجن في عدم رعاية تلك المواهب البناءة

نحن نطالب الآياء والأمهات برعاية الموهبة في أبنائهم، فهل لو راعى الجميع هذه المواهب هل هناك شك لأننا سنتجه نحو الأفضل

اتفق مع عبد الرؤوف، ولا أستطيع أن ألوم أيضًا والد الطفل محمود، كلاهما على الحق والاختيار شديد المرارة. خياران أحلاهما مر

أخيرًا بعثت لي صديقه برسالة عن كتاب هيثم دبور

"

"قادتني الظروف الطيبة إلى التواجد في دولة الكويت ضمن فعاليات إحدى المؤتمرات، وقادني سائق هندي استوقفته إلى المكان الذي قصدته. يقطع شرودي بقوله أقولك نكته عن الصعايدة؟، يكمل دون أن أجيب: صعيدي ف مسابقة من سيربح المليون اتصل بصديق وسأله احذف إجابتين ولا أسأل الجمهور؟

أقول بنبرة استعلائية: وليه ما تفرتضش إن الهندي هو اللي كلم من سيربح المليون؟"

"أجاب بثقة أن الهنود عندما فكروا في "من سيربح المليون" قدموا فيلمًا بديعًا "هو المليونير المتشرد" حاز على 8 جوائز أوسكار من 10 ترشيحات، في الوقت الذي لم تحظ مصر بجائزة أوسكار واحدة، ثم أضاف بأن الهنود حصلوا على جائزة نوبل للآداب بعد 12 عام من انطلاق الجائزة وأخذ يردد أشعار طاغور التي لم أفهمها بالطبع، ثم أخذ يعدد أن جوائز نوبل في الهند أكثر مما حصلت عليه مصر قال: آمارتاسين أخذها في الاقتصاد لأبحاث لها علاقة بالفقر، ورامان أخذها في الفيزياء، والأم تريزا أخذتها في السلام عشان حاربت المرض، صمت تمامًا فقال إن الهند رغم أنها دولة ذات قوة رياضية محدودة إلا أنها بتلك القوة المحدودة حصلت على ميداليتين إحداهما ذهبية في أولمبياد بكين الأخيرة. عندما عدت للفندق راجعت معلومات السائق فاكتشفت أن الهند فازت بثلاثة ميداليات"

أقولكم الحق اتضايقت ورديت عليها بالتالي:

هو طبعًا معاه حق

كنا دايمًا نتريق ونقول فاكرني هندي وراكن الفيل تحت لغاية ما سبقونا حتى في السينما اللي بنقول على نفسنا فيها إننا هوليود الشرق

لكن ما عندوش حق في نوبل لأننا برضه عندنا بقه ٤

هما السادات ونجيب وزويل والبرادعي ولو طلعنا السادات بره اللعبة هنبقى زيهم ٣

وبالنسبة للميداليات الذهبية فإحنا برضه عندنا أوايل وميداليات ذهبية وفضية وبرونزية كتييييييييير وفي رياضات كتير وفي الشطرنج الدولي كمان

http://elbashayeronline.com/news-114420.html

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%84%D8%B9%D8%A7%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%85%D8%A8%D9%8A%D8%A7%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%A9_%D8%B3%D9%86%D8%A9_2004

http://forum.egypt.com/arforum/%D1%ED%C7%D6%C7%CA-%C3%CE%D1%EC-f181/%C8%D8%E1-%E3%D5%D1-%C3%CD%E3%CF-%DA%CF%E1%EC-%ED%DD%E6%D2-%C8%DF%C3%D3-%C8%D8%E6%E1%C9-%C7%E1%DA%C7%E1%E3-%E1%E1%D4%D8%D1%E4%CC-%CA%CD%CA-20-%D3%E4%C9-8304.html

ده غير إن أذكى طفلين في العالم مصريين

إحنا دولة عظيمة وشعب عظيم وكل اللي إحنا فيه مش هيغير حاجة من ده

والهند برضه دولة عظيمة بس وقعت

بس أكثر حاجة بتحزن إن الناس بدأت تتغير بس إحنا لأ

والمؤسف إننا بقينا ملطشة للدول العظمى والدول النص نص، وإن اللي بيتريق ده مش عالم ولا دكتور ده سواق

بس برضه حالاتهم زينا شكله مثقف وواعي وبيقرا شعر

زي ما عندنا سواقين تاكسي خريجين جامعة

أنا دايمًا بنتقد كتير بس برضه بحب أشوف اللون الأبيض ساعات

مصر بجد حلوة

أنا فعلاً بحبها وبحب أشوف اللون الأبيض بس نفسي يكون هو الأكتر لأن بجد إحنا خلاص تعبنا

الحكومة عليها دور بس الشعب هو اللي بيبدأ التغيير وإحنا لازم نتغير

أخويا الصغير دايمًا يتكلم عن نظافة الشوارع في السعودية - حيث نشأنا - والسواقة الصح والقواعد المظبوطة بس هو بيرمي في الشارع وبيسوق وحش جدًا

كفاية بقى ولازم نبدأ نتغير عشان إحنا عاملين زي بنت حلوة أوي بس ما بتعرفش تلبس وسايبة وشها من غير ما تغسله

لازم تهتم بنظافتها وأناقتها"

في الأوقات دي بفتكر جاهين وهو بيقول:

على اسم مصر التاريخ يقدر يقول أشياء

أنا مصر عندي أحب وأجمل الأشياء

بحبها وهي مالكة الأرض شرق وغرب

بحبها وهي مرمية جريحة حرب

بحبها بعنف ورقة وعلى استحياء

واكرهها وألعن أبوها بعشق زي الداء

واسيبها واطفش في درب وتبقى هي في درب

وتلتفت تلقيني جنبها في الحرب

والنبض ينفض عروقي بألف نغمة وضرب

على اسم مصر

ليست هناك تعليقات: